قصه الملكين هاروت وماروت \ تم التعديل 27\2\2017

قصه الملكين هاروت وماروت \ تم التعديل 27\2\2017

بسم الله الرحمن الرحيم 

 alt

الحمد لله والصلاه والسلام على رسول الله (ص) اما بعد ,,

جئنا اليكم اليوم بقصه من اعظم قصص القرآن الكريم وهى قصه ( الملكين هاروت وماروت ) وبعد تطلع فى 

بعض الكتب ومصادر الانترنت ,, جئنا اليكم بخلاصه القول والعمل فى البحث عن هذه القصه الحقيقيه واليكم 

سوف اعرض بين يديكم الكثير من الروايات ثم اعرض فى نهايه حديثنا ادق الروايات مناسبه لهذين الملكين 

الكريمين ,, 

يقول الله سبحانه: (وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُوا الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ

النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلا تَكْفُرْ

فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ...) [البقرة:102].

فقد جاء في تفسير أول الآية أن السحر كان قد فشا في زمن سليمان عليه السلام، وزعم الكهنة أن الجن تعلم

الغيب، وأن السحر هو علم سليمان، وادعت ذلك اليهود، وقالوا: ما تم ملكه إلا بسحرة الإنس والجن والطير

والريح، فرد الله سبحانه عليهم مبرئأً نبيه سليمان من ذلك، وذلك بقوله

: (وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا).

وأما هاروت وماروت، فقد اختلفت أقوال المفسرين فيهما، فذكروا في ذلك قصصاً كثيرة معظمها

إسرائيليات لا تصح، وأصح ما ذكر من الآثار في ذلك ما أخرجه أحمد في مسنده وابن حبان في

صحيحه عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول:

"إن آدم عليه السلام لما أهبطه الله إلى الأرض قالت الملائكة أى رب: أتجعل فيها من يفسد فيها

ويسفك الدماء، ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك؟ قال: إني أعلم ما لا تعلمون" قالوا: ربنا نحن أطوع

لك من بني آدم، قال الله تعالى للملائكة: هلموا ملكين من الملائكة حتى نهبطهما إلى الأرض،

فننظر كيف يعملون. قالوا: ربنا هاروت وماروت، فأهبطا إلى الأرض، ومثلت لهما الزهرة امرأة من

أحسن البشر، فجاءتهما فسألاها نفسها. فقالت: لا والله حتى تتكلما بهذه الكلمة من الإشراك،

فقالا: والله لا نشرك بالله شيئاً أبداً، فذهبت عنهما، ثم رجعت بصبي تحمله، فسألاها نفسها،

فقالت: لا والله حتى تقتلا هذا الصبي، فقالا: لا والله لا نقتله أبداً، فذهبت، ثم رجعت بقدح خمر

تحمله، فسألاها نفسها، فقالت: لا والله حتى تشربا هذا الخمر، فشربا فسكرا، فوقعا عليها،

وقتلا الصبي، ولما أفاقا. قالت المرأة: والله ما تركتما شيئاً أبيتماه إلا قد فعلتماه حين سكرتما،

فخيرا بين عذاب الدنيا وعذاب الآخرة، فاختارا عذاب الدنيا".

فالراجح من أقوال أهل التفسير أنها ملكان من الملائكة، ويجاب عما وقع منهما مع عصمة الملائكة من

الوقوع في الذنوب بأجوبة، أفضل ما وقعنا عليه منها ما قال ابن كثير وإليك نصه: ( وذهب كثير من السلف

إلى أنهما كانا ملكين من السماء، وكان من أمرهما ما كان، وقد ورد في ذلك حديث مرفوع رواه الإمام

أحمد في مسنده... وعلى هذا فيكون الجمع بين هذا وبين ما ورد من الدلائل على عصمة الملائكة

أن هذين سبق في علم الله لهما هذا، فيكون تخصيصاً لهما، فلا تعارض حينئذ، كما سبق في علمه من

أمر إبليس ما سبق.

مع أن شأن هاروت وماروت على ما ذكر أخف مما وقع من إبليس لعنه الله تعالى). انتهى.

وقال ابن حجر الهيتمي في الزواجر: (ويجاب أن عصمة الملائكة ما داموا بوصف الملائكة، أما إذا

انتقلوا إلى وصف الإنسان فلا) انتهى.

وأما تعليمهما السحر، فإنه كان لغرض صحيح، وهو بيان حقيقة السحر للناس، وأنه من فعل الشياطين

، وأنه كفر وحرام، وقال بعض أهل العلم: إنما نزلا لبيان اجتناب السحر لا لبيان فعله.

.......................................................................................................................

الروايه الاخرى :

* أن اليهود نبذوا كتاب الله واتبعوا كتب السحرة والشعوذة التي كانت تُقْرَأ في زمن ملك سليمان

عليه السلام. * كانتِ الشياطين تصعدُ إلى الفضاءِ فتصلُ إلى الغمام والسحابِ حيثُ يسترقونَ

السمعَ من كلامِ الملائكةِ الذين يتحدَّثونَ ببعض ما سيكونُ بإذن الله في الأرضِ من موتٍ أو أمر أو

مصائب، فيأتون الكهنَة الكفار الذين يزعمون بأنّهم يعلمون الغيبَ ويُخبروهم، فتُحدّثُ الكهنةُ الناسَ

فيجدونه كما قالوا ، فلما ركنَت إليهم الكهنة ، أدخلوا الكذبَ على أخبارهم فزادوا مع كل كلمةٍ سبعين

كلمة ، وقد دونوها في كتب يقرؤونها ويعلمونها الناس وفشا ذلك في زمان سليمان عليه السلام ،

حتى قالوا إن الجن والشياطين تعلم الغيب ، وكانوا يقولون هذا علم سليمان عليه السلام ، وما تمَّ

لسليمان ملكه إلا بهذا العلم وبه سخر الجن والإنس والطير والريح. * فأنزل الله هذين الملكين

” اثنين من الملائكة ” هاروت وماروت لتعليم الناس السحر ابتلاءً من الله وللتمييز بين السحر والمعجزة

وظهور الفرق بين كلام الأنبياء عليهم السلام وبين كلام السحرة. * وما يُعلِّم هاروت وماروت من أحدٍ

حتى ينصحاه ، ويقولا له إنما نحن ابتلاء من الله ، فمن تعلم منا السحر واعتقده وعمل به كفر ، ومن

تعلَّم وتوقَّى عمله ثبت على الإيمان. * فيتعلم الناس من هاروت وماروت علم السحر الذي يكون

سبباً في التفريق بين الزوجين ، بأن يخلق الله تعالى عند ذلك النفرة والخلاف بين الزوجين ، ولكن لا

يستطيعون أن يضروا بالسحر أحداً إلا بإذن الله تعالى ، لأن السحر من الأسباب التي لا تؤثر بنفسها

بل بأمره تعالى ومشيئته وخلقه. * فيتعلم الناس الذي يضرهم ولا ينفعهم في الآخرة لأنهم سخروا

هذا العلم لمضرة الأشخاص. * ولقد علم اليهود أن من استبدل الذي تتلوه الشياطين من كتاب الله

ليس له نصيب من الجنة في الآخرة ، فبئس هذا العمل الذي فعلوه. والخلاصة : أن الله تعالى إنما

أنزلهما ليحصل بسبب إرشادهما الفرق بين الحق الذي جاء به سليمان وأتم له الله به ملكه ، وبين

الباطل الذي جاءت الكهنة به من السحر، ليفرق بين المعجزة والسحر. * وقد اختار اليهود الاشتغال

بالسحر ، واستبدلوه بكتاب الله وآياته المنزلة فى القرآن والتوراة ، وصدق القرآن المنزل عليه من رب

العالمين .. ولبئس البديل الذى اختاروه وفضلوه على الإيمان وهو السحر .. ولو انهم آمنوا واتقوا ، لكان

خيرا لهم.. مــــلاحــظـــه : إن ورد غير ذلك في شأن هذه القصة فلا يبعد أن يكون من الروايات الإسرائيلية.

سبب نزول الآية الكريمة : سبب ذكر قصة  ‘‘هاروت وماروت’’ فى القرآن الكريم ، أن يهود المدينة كانوا

لا يسألون النبى ’’محمد‘‘ صلى الله عليه وسلم عن شىء من التوراة ، إلا أجابهم عنه ، * فسألوه

عن السحر ، فأنزل الله تعالى هذه القصة * وقال بعضهم أنه لما ذكر نبى الله ’’سليمان‘‘ عليه السلام

فى القرآن * قالت يهود المدينة : ألا تعجبون لـ’’محمد‘‘ يزعم ان ابن ’’داوود‘‘ كان نبيا ؟! * والله ما كان

إلا ساحرا  فأنزل الله هذه الآية ليكذب أقوالهم وليبرأ رسوله الكريم سليمان بن داوود عليهما السلام

مما ينسبون إليه المصدر :  تفسير ابن كثير وتفسير القرطبي  

................................................................................................................

الروايه الادق ,,

قال ابن كثير والطبري وغير واحد من المفسرين:

(عن شهر بن حوشب قال : لما سلب سليمان عليه السلام ملكه* كانت الشياطين تصعد إلى

الفضاء فتصل إلى الغمام والسحاب حيث يسترقون السمع من كلام الملائكة الذين يتحدثون ببعض

ما سيكون بإذن الله في الأرض من موت أو أمر أو مصائب فيأتون الكهنة الكفار الذين يزعمون بأنهم

يعلمون الغيب ويخبرونهم بما سمعوا..

فتحدث الكهنة الناس به فيجدونه كما قالوا..

فلما ركنت إليهم الكهنة أدخلوا الكذب على أخبارهم فزادوا مع كل كلمة سبعين كلمة..

وكانت الشياطين تكتب السحر في غيبة سليمان فيكتبوا مثلا:

(من أراد أن يأتي كذا وكذا فليستقبل الشمس وليقل كذا وكذا ومن أراد أن يفعل كذا وكذا فليستدبر

الشمس وليقل كذا وكذا..)

فلما ينتهوا يجعلوا عنوانه:

هذا ما كتب آصف بن برخيا عن الملك سليمان بن داود من ذخائر كنوز العلم

وفشا في بني إسرائيل أن الجن والشياطين يعلمون الغيب والعياذ بالله..

فلما استعاد سليمان ما وهبه الله بعث جنوده وجمع تلك الكتب فجعلها في صندوق ثم دفنها تحت كرسيه..

ولم يكن أحد من الشياطين يستطيع أن يقترب من الكرسي وإلا احترق..

وقال سليمان عليه السلام:

لا أسمعن أحدا يذكر أن الشياطين يعلمون الغيب إلا ضربت عنقه

وكانت الشياطين مغتاظة من سليمان لأن الله أعطاه سر التحكم فيهم..فكانوا يطيعونه مع كفرهم

حيث كانوا يخدمونه يعملون له أعمالا شاقة كما بين القرآن..

ولما مات سليمان وقل عدد العلماء الذين عرفوا ماذا فعل سليمان بكتب السحر وأنه دفنها تحت

كرسيه ومضى جيل وأتى غيره تمثل إبليس في صورة إنسان ثم أتى جماعة من بني إسرائيل فقال لهم:

هل أدلكم على كنز لا ينفد بالأخذ منه؟

قالوا:

نعم

قال:

إن سليمان لم يكن نبيا إنما كان ساحرا فاحفروا تحت كرسيه

فاعترض المسلمون وغضبوا وقالوا:

بل كان سليمان نبيا مسلما مؤمنا

وعاود إبليس الكرة مرارا حتى صدقه بعضهم من ضعاف النفوس وذهب معهم وأراهم المكان

ووقف غير بعيد لا يستطيع الاقتراب وإلا احترق.. فقالوا له:

اقترب يا هذا

فقال:

لا ولكنني ها هنا بين أيديكم فإن لم تجدوا الصندوق فاقتلوني

فحفروا فوجدوا الصندوق وأخرجوا تلك الكتب..فلما أخرجوها قال إبليس اللعين:

ما تم لسليمان ملكه إلا بهذا السحر وبه سخر الجن والإنس والطير والريح

فقال الكفار:

لقد كان سليمان ساحرا..هذا سحره به كان يأمرنا وبه يقهرنا

ثم طار إبليس وفشا بين الناس أن سليمان كان ساحرا والعياذ بالله وكذلك صاحبه وكاتبه آصف

بن برخيا الذي جلب له عرش بلقيس بكرامة أكرمه الله بها (الذي عنده علم من الكتاب)-وسيكون

لي مقال مع هذه القصة بإذن الله-

وأخذ كفار بني إسرائيل يعملون بما في تلك الكتب..

والحق أن السحر ليس من عمل الأنبياء ولا الأولياء وما كفر سليمان لأنه نبي من عند الله منزه

عن الكبائر وصغائر الخسة وعن كل القبائح والرذائل فضلا عن أنه منزه عن الكفر..

فلما كثر السحرة الذين تتلمذوا على أيدي الشياطين وادعوا النبوة وعلم الغيب وتحدوا الناس بالسحر

أنزل الله ملكين من ملائكته الكرام وهما هاروت وماروت ليعلما الناس ما هو السحر فيتمكنوا من

تمييز السحر من المعجزة التي هي دليل نبوة الأنبياء عليهم السلام..

ويتبين كذب السحرة في دعواهم النبوة ولكي لا يلتبس على بعض الناس حالهم فإن السحر يعارض

بسحر أقوى منه -فقد يبطل السحر ساحر آخر-..

وفيه التمويه والتخييل على الناس وخدع وشعوذات..

ومن جهة أخرى هو نوع من خدمة الشياطين للسحرة لأن الشياطين أجسام خفيه لا يراها الناس

ويكون السحر أحيانا بوضع تركيبة من مواد معينة تجمع وتحرق ويتخذ منها رماد وحبر ويقرأ عليها كلمات

وأسماء ثم تستعمل في ما يحتاج إليه من السحر..

وأما المعجزة فهي أمر خارق للعادة لا يعارض بالمثل يظهر على يد النبي وقد يكون مقرونا بالتحدي..

فكانا يعلمان تعليم إنذار لا تعليم تشجيع له كأن يقولا:

لا تفعل كذا-كما لو سأل سائل عن صفة الزنا أو القتل فأُخبر بصفته ليجتنبه-

لذلك كانا يستدركان قائلين:

فلا تكفر

أي فلا تتعلم السحر معتقدا أنه حق يجلب الخير أو يدفع الضرر فتكفر

كما كانا يعلمان الناس كيفية اتقاء شرور السحر إن سحروا..

وكانا لا يعلمان أحدا حتى ينصحاه بأنهما جعلا ابتلاء واختبارا قائلين:

إنما نحن ابتلاء من الله وفتنة فمن تعلم منا السحر واعتقده وعمل به كفر ومن تعلم وتوقى عمله ثبت

على الإيمان..

وبين الله في القرآن أن الملكين أقصى ما يعلمانه هو كيف يتم التفريق بين الرجل وزوجته..وأن ضرر

ذلك لا يكون إلا بمشيئة الله لأن الله تعالى هو الذي يخلق النفع والضرر..

ثم أثبت تعالى أن من يتعلم السحر ويرتكبه فهو ضرر عليه ويعود عليه بالوبال.

وهاروت وماروت ملكان كريمان من ملائكة الله الذين لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون..

فلا صحة أبدا للقصة التي تقول إن هاروت وماروت ملكان التقيا بامرأة جميلة ففعلا معها الفاحشة

فهذا الكلام كفر بين وفيه تكذيب للقرآن الكريم.

فليحذر الناس من مثل هذه القصص المكذوبة والمفتراة على دين الله وأنبيائه وملائكته..

والخلاصة: أن الله تعالى إنما أنزلهما ليحصل بسبب إرشادهما الفرق بين الحق الذي جاء به سليمان

وأتم له الله به ملكه وبين الباطل الذي جاءت الكهنة به من السحر ليفرق الناس بين المعجزة والسحر..

وكل ما عدا ظاهر القرآن في حال هذين الملكين فهو من الأكاذيب يردها ما ثبت من عصمة الملائكة

على وجه العموم دون ورود استثناء لهذا لأصل العام كما قال تعالى:

( وَقَالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمَنُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ بَلْ عِبَادٌ مُكْرَمُونَ * لَا يَسْبِقُونَهُ بِالْقَوْلِ وَهُمْ بِأَمْرِهِ يَعْمَلُونَ *

يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يَشْفَعُونَ إِلَّا لِمَنِ ارْتَضَى وَهُمْ مِنْ خَشْيَتِهِ مُشْفِقُونَ ) الأنبياء/26-28 .

وقد روي في قصة هاروت وماروت عن جماعة من التابعين كمجاهد والسدي والحسن البصري

وقتادة وأبي العالية والزهري والربيع بن أنس ومقاتل بن حيان وغيرهم وقصها خلق من المفسرين

من المتقدمين والمتأخرين وحاصلها راجع في تفصيلها إلى أخبار بني إسرائيل إذ ليس فيها

حديث مرفوع صحيح متصل الإسناد إلى الصادق المصدوق المعصوم الذي لا ينطق عن الهوى..

وظاهر سياق القرآن إجمال القصة من غير بسط ولا إطناب فيها فنحن نؤمن بما ورد في القرآن

على ما أراده الله تعالى والله أعلم بحقيقة الحال)

من واقع الروايات التى تم سردها لك ان تميز ما منها موضع شك او موضع قوه , ولكن فى الحقيقه هى بينهما .. فاتبع قول الله تعالى فى اياته :

قال تعالى Ra bracket.png وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُوا الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ Aya-102.png La bracket.png (سورة البقرة، الآية 102). انظر للدلالات التى وضحنا اسفلها بخط يميزها واليكم التفسير :

اولا - واتبعوا : يقصد بها الناس التى اتبعت ما تمليه وتكتبه الشياطين عن ملك سيدنا سليمان ( وما كفر سليمان ) نفى بما الكفر ناتج عن ممارسه السحر والقرأن هنا يبرأ سيدنا سليمان من السحر كما يزعم اليهود بانه ( ساحر ) . ويثبت الله عزوجل الكفر على الشياطين هم من يعملون الناس السحر والاكاذيب .

ثانيا - وما انزل على الملكين : يقصد بها يعلمون الناس السحر (وما أنزل) وهذه (ما) موصولة، ولا يصح أن يبدأ بها ، وذكرنا أن ما الموصولة لا يبتدأ بها، إذا ابتدئ بها لا يفهم منها إلا النفي؛ لأن الرسم الإملائي واللفظي واحد، فنقول عندما نقرأ:  يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ  [البقرة:102] يصبح المعنى: يعلمون الناس السحر والذي أنزل على الملكين ببابل هاروت وماروت . 

هنا يظهر المنطق هل انزل على الملكين سحر من عند الله ؟! اما غير السحر ؟! وما الشى الذى انزل الذى يجعل الملكين يقولا انما نحن فتنه لمن

يريد او يرغب فى تعلمه منهم ؟! كل هذه التساؤلات المحيره سوف تتكشف عنها الامور ولكن اذا تمعنا فى الايه بكل حرف , اولا لقد اثيتت الايه والقران الكريم ان السحر كفر سواء من تعلمه او علمه , ثانيا - لا يجوز ان نقول ان الذى انزل على الملكين هاروت وماروت هو سحر من عند الله

فكيف ينزل السحر المحرم على ملكين ؟! , ثالثا - ان ما انزله الله سبحانه وتعالى على الملكين ليس سحر بالمعنى الوجودى او بالمعنى المعروف لدينا وهو التفريق و تزييف الحقايق وخداع اعين الناس والخ .. ولكن دعنى ابرهن لك شى سوف تكتشف منه امر السحر الذى انزل على هاروت

وماروت , بعض الادويه التى تساعد على الشفاء يطلق عليها مضاد حيوى او دواء والداء هو المرض .. اى عندما نقول لقد تناولت الدواء فلا يعرف انك تناولت المرض ولكنك تناولت مضاد لهذا المرض فلقد جاءت كلمه الدواء من اصل الداء ... كذلك تماما ان ما انزل على الملكين الكريمين ليس سحرا والله جل وعلا لا ينزل سحر ولا يعلمه لاحد ومن يتعمله فانه كافر ولكن ان ما انزل على الملكين هو اجتناب السحر وعندما تعلم احد

اجتناب السحر الوجودى هو بالظبط كانك تعرفه على الداء وتعطى له الدواء .. وهنا يصبح المرء المتعلم منهم هو سيد قراره اما ان يحصن نفسه من السحر الوجودى او اما ينزلق فى تيار اخر وهو تعلم السحر من الشياطين ويزداد نفوزه بعد تعلمه مضاداته , واوضح كلامى بكلمه فى الايه الكريمه وهى ( انما نحن فتنه ) الفتنه هنا لها جانبين جانب التعلم لانك تعرف ما هو السحر حتى لا تكون جاهل به وتتعلم طريقه التحصن منه

والتسلح له جيدا وهذا هو الغرض الاساسى من نزول الملكين الكريمين الى الدنيا , رابعا - ( فيتعلمون منهما ما يفرقون بين المرء وزوجه ) هذا الايه تخدم ما اوردته اليكم فى الاسطر القليله السابقه .. ان الناس تتعلم منهم مفهموم السحر الذى يفرق بين المرء وزوجه والخ .. ولكن فى المقابل يعلمونهما كيفيه اجتناب هذا السحر وتحصينهم منه .

خلاصه القول .. لا تعارض لنواميس الله وشرائعه ولا يحلل الله جلا وعلا فى موضوع ويحرم فى موضع اخر من كلماته .. ونعلم ايضا ما هو الناسخ والمنسوخ فى القرأن ولا يوجد فى هذه الايه ما هو ناسخ او منسوخ .. هذا والله اعلى واعلم .

كلمه اخيره .. اذا اعتمدت على نسخ هذا البحث .. فنترجى سيادتكم لنا وللامه الاسلاميه بالدعاء 


alt

هذا ما تم استخلاصه من الروايات الاقرب للدقه من الروايات التى تتبع الاسرائيليات ,, ولكن كل منا 

يعلم ان الله على كل شى قدير وان الله يعلم ما فى الارض والسماء , وانه منزه عن كل شى ,,

فالله لا يعمل شى الا لتكون فى خير ومنفعه للبشر او انذار اليهم , فمن بين الروايات قرأت انهم ملكين 

يكسر الياء ,, اى ملكين من البشر .. فتتعدد الروايات وتختلف الالسنه ويبقى الانسان فى شوق 

وشغف الى معرفه الحقيقه ,, ولكننا نعمل لنقرب اليكم اخواتى الاعزاء اقرب وادق الروايات مع اضافه ميزان عقلى لما نستنتجه .

بعض المصادر : 

1\ الثقافه الشخصيه 

2\ اسلام ويب 

3\ ويكيبيديا 

4\ المعجم الوجيز 

اخر تعديل لهذا البحث: الأثنين 27 فبراير 2017

 

3/ كابوس 


 


التعليقات

  1. يوسف الحنفي علق :

    أود من صاحب هته المعلومات أن يقرأ الصفحات (من 50 ل 70) من رواية أنتيخريستوس و التي تحكي قصة هاروت و ماروت من أجل المقارنة. و شكرا

  2. عبد الرحمان علق :

    أود أن تقرأ رواية إنتيخريستوس وتقارن

  3. العالم عباس السعداوي علق :

    بسم الله الرحمان الرحيم قال الله سبحانه وتعالى(وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (102)يتبين ان من يعلم السحر فهو كافر ومن يتعلمه فهو كافر ايضا ومن يعمل به فهو كافر وان الشياطين كفرو لانهم يعلمون الناس السحر والملكان كفرو لانهم يعلمان الناس السحر )قال الله سبحانه وتعالى( حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ بَيْنَ السَّدَّيْنِ وَجَدَ مِن دُونِهِمَا قَوْمًا لَّا يَكَادُونَ يَفْقَهُونَ قَوْلًا (93) قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجًا عَلَىٰ أَن تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا (94) قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا (95) آتُونِي زُبَرَ الْحَدِيدِ ۖ حَتَّىٰ إِذَا سَاوَىٰ بَيْنَ الصَّدَفَيْنِ قَالَ انفُخُوا ۖ حَتَّىٰ إِذَا جَعَلَهُ نَارًا قَالَ آتُونِي أُفْرِغْ عَلَيْهِ قِطْرًا (96) فَمَا اسْطَاعُوا أَن يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا (97)قَالَ هَٰذَا رَحْمَةٌ مِّن رَّبِّي ۖ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ ۖ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا (98) ۞ وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ ۖ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًا (99) وَعَرَضْنَا جَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ لِّلْكَافِرِينَ عَرْضًا (100) الَّذِينَ كَانَتْ أَعْيُنُهُمْ فِي غِطَاءٍ عَن ذِكْرِي وَكَانُوا لَا يَسْتَطِيعُونَ سَمْعًا (101) أَفَحَسِبَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَن يَتَّخِذُوا عِبَادِي مِن دُونِي أَوْلِيَاءَ ۚ إِنَّا أَعْتَدْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ نُزُلًا (102) قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُم بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا (103) الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا (104) أُولَٰئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلَا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا (105) ذَٰلِكَ جَزَاؤُهُمْ جَهَنَّمُ بِمَا كَفَرُوا وَاتَّخَذُوا آيَاتِي وَرُسُلِي هُزُوًا (106) إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا (107) خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا (108)يتبين من الايات ان هاروت وماروت هم نفسهم ياجوج وماجوج بدليل الايات :يعني القوم لايستطيعون ان يقولو بالسنتهم هاروت وماروت فقالو ياجوج وماجوج واعطيكم مثال:مصر بالغه العربيه مصر ولاكن بالغه الانكليزيه تلفظ ايجبت نستدل من كتاب الله ان ياجوج وماجوج يدعون انهم الهة اويدعون انهم المهدي المزعوم اعلمو ان لاوجود للمهدي او يدعون انهم النبي المسيح عليه السلام او يدعون انهم الدابة فعليكم ان لاتصدقوهم اعلمو انهم يستخدمون السحر يسحرون اعين الناس ويحسبون انهم يحييون لهم الموتى وللعلم ان الموتى لايرجعون كما بين الله في الايه 95من سورة الانبياء الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وعلى جميع الانبياء والمرسلين فقط يرجع انشاء الله وللعلم ان ياجوج وماجوج لاياكلون ولايشربون ولاينامون ومايقومن به هو السحر وللعلم ان من يقومن بحياهم لايستطيعون الكلام لانه يخيل اليك من سحرهم انهم يحيون الموتى فعليكم ان لاتتبعوهم واعلمو ان النبي عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام يحيي الرسول محمد عليه الصلاة والسلام وعلى جميع الانبياء والمرسلين فقط والرسول يكلمكم فتبينو الفرق وايضا طريقة احياء الموتى كما في قصة العزير عليه الصلاة والسلام وعلى جميع الانبياء والمرسلين يعني عضام ثمه ينشزهن ثمه يكسوهن لحما ثمه يكلمكم .ومايقوم به ياجوج وماجوج هو سحر اعين الناس كما حصل في قصة النبي موسى عليه الصلاة والسلام وعلى جميع الانبياء والمرسلين مع السحرة لما القو عصيهم وحبالهم يخيل اليه من سحرهم انها تسعى زورو صفحتنا على الفيس بك القرءآن المصدر الوحيد للتشريع فقط السلام عليكم اخوتي اختلف السنه والشيعه فيما بينهم واختلف الشيعه فيما بينهم واختلف السنه فيما بينهم في امور كثيرة ومنها اختلافهم في الشهر العربي فبداية الشهر العربي تكون من مكة لانها ام القرى يعني مكة تسبق الدول التي تقع شرقها بيوم بسم الله الرحمان الرحيم قال الله سبحانه وتعالى(الصافات – الآية105 (قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا ۚ إِنَّا كَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ) لقد من الله عليه برؤيا وهي اني رايت في المنام رجل يخطب في الناس ويقول لهم (عشرين يوم وياتيكم عذاب النار)فقلت جذب ثمه قلت عشرين يوم ويطلع ياجوج وماجوج تعبير الشطر الاول من الرؤيا هو ان الرجل الذي سوف يخطب في الناس ان شاء الله ويقول لهم ((عشرين يوم وياتيكم عذاب النار)هو واحد من ياجوج وماجوج وللعلم ان ياجوج وماجوج هم نفسهم الملكين هاروت وماروت اما تعبير الشطر الثاني من الرؤيا وهو اني قد كذبت ذالك الرجل وقلت (جذب عشرين يوم ويطلع ياجوج وماجوج )ارجو التصحييح فان خروجهم سيكون عندما ينتهي عشرين يوم من الشهر العربي الحالي اوالاشهر العربيه الاخرى اوعندما ينتهي عشرين يوم من الشهر الميلادي الحالي اولاشهر الميلادية الاخرى ان شاء الله قال الله سبحانه وتعالى( ۖ وَقَالَ يَا أَبَتِ هَٰذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِن قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقًّا )100يوسف اريد ان ابين لكم اخوتي اعلمو (ان وعد الله حق ) والله واسع عليم اعلمو يا اخوتي عندما تاتيكم الملائكه اوياتي الله اوبعض ايات الله ا ن شاء الله لاينفعكم الايمان ان لم تكن امنت من قبل اوكسبت في ايمانك خيرا بدليل قول الله سبحانه وتعالى(هل ينظرون الاان تاتيهم الملائكه اوياتى ربك او ياتى بعض ءايات ربك يوم ياتى بعض ءايات ربك لاينفع نفسا ايمانها لم تكن ءامنت من قبل او كسبت في ايمانها خيرا قل انتظرو انا منتظرون(158)الانعام الاءيات التي وعد الله سبحانه وتعالى بها كثيرة منها خروج ياجوج وماجوج ونزول النبي عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام وعلى جميع الانبياء والمرسلين وخروج الدابة عليه الصلاة والسلام وعلى جميع الانبياء والمرسلين والصاعقة وحجارة سجيل والمسخ والخسف )قال الله سبحانه وتعالى (فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ )44غافر. البعض يستدل بقول الله سبحانه وتعالى ( ( وَقَالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمَنُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ بَلْ عِبَادٌ مُكْرَمُونَ * لَا يَسْبِقُونَهُ بِالْقَوْلِ وَهُمْ بِأَمْرِهِ يَعْمَلُونَ * يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يَشْفَعُونَ إِلَّا لِمَنِ ارْتَضَى وَهُمْ مِنْ خَشْيَتِهِ مُشْفِقُونَ (۞ وَمَن يَقُلْ مِنْهُمْ إِنِّي إِلَٰهٌ مِّن دُونِهِ فَذَٰلِكَ نَجْزِيهِ جَهَنَّمَ ۚ كَذَٰلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ (29)) الأنبياء/26-29 .قال الله سبحانه وتعالى(لَّن يَسْتَنكِفَ الْمَسِيحُ أَن يَكُونَ عَبْدًا لِّلَّهِ وَلَا الْمَلَائِكَةُ الْمُقَرَّبُونَ ۚ وَمَن يَسْتَنكِفْ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيَسْتَكْبِرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إِلَيْهِ جَمِيعًا (172) فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدُهُم مِّن فَضْلِهِ ۖ وَأَمَّا الَّذِينَ اسْتَنكَفُوا وَاسْتَكْبَرُوا فَيُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَلَا يَجِدُونَ لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا (173) يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُّبِينًا (174) )نستدل من الايات الكريمة ان من يعصي الله من الملائكة فان جزاءه جزاء الظالمين ونستدل ان هاروت وماروت انهم عصو الله وقد كفرو بتعليمهم السحر والعمل به وارجو ان تكمل الايات لكي يتبين لك ان الله وعد الملائكة من يستكبرعن عبادته و من يقول منهم انه الاه بان يجزيه جزاء الظالمين .زورو صفحتنا على الفيس بوك بيان كتاب الله

  4. ابو صهيب الجزائري علق :

    اللهم نسالك العفو والعافية .

  5. ابحث عن معلومات علق :

    شكرا والله يعطيكم العافية

  6. الباحث عن الحقيقه علق :

    لم ارى في حياتي كذب او خرافه اشنع من هذه.

    حسبنا الله ونعم الوكيل

  7. هشام الشيباني علق :

    جزاكم الله كل الخير عنا وعن جميع من يقول لاإله الا الله محمد رسول الله صلا الله عليه وعلا اله وصحبه ومن ساره بسنته الى يوم الدين

  8. احمد جمال البنا علق :

    لقدت استفدت من هذة المعلومات القيمه افادكم الله تعالى وجعلكم زخرا ونصرا للاسلام اللهم اكثر من عبادك الصالحين

  9. AHMAD علق :

    من ينظر إلى هذه الآية " آية ( واتبعوا ما تتلوا الشياطين على ملك سليمان ) " يجدها متعانقة متجانسة تمام التعانق وكمال التجانس مع ما سبقها وما لحقها من آيات ويتضح له بجلاء تام أن تفسيرها في واد وأن ما أورده القصاص في هاروت وماروت في واد آخر ، وأنهما على طرفي نقيض ، فالآيات السابقة تتحدث عن شأن بني إسرائيل قبل بعثة المصطفى صلى الله عليه وسلم وأنهم كانوا يتوعدون أعداءهم ويستفتحون به عليهم ، ولكن الطبع بعد البعثة غلب عليهم ، فنقص العهد شيمتهم ، ونبذ المواثيق دأبهم فما كنا منهم إلا أن عملوا بما تضمنته فطرتهم الفاسدة وحوته جبلتهم الدنيئة ، فلم يرتقوا إلى العلا ، ولكنهم انحطوا إلى ما تحت الثرى ، فكفروا بأعظم رسول ، واستهزءوا بأقدس كتاب وجعلوه وراء ظهرانيهم ، وساروا على نهج الشياطين ، فيما تقولته على ملك سليمان عليه السلام من أنه سخره عن طريق السحر ، وذلك لأن الشياطين كانت تسترق السمع ، وكانت تكذب مع الكلمة مائة كذبة ، وتلقى بها إلى الكهنة والعرافين من اليهود ، فدونوا ذلك في كتبهم وأشاعوا أن سليمان ما سخر الجن والطير والريح إلا باستخدام السحر ، فأنزل الله سبحانه وتعالى ملكين للناس رحمة بهم وشفقة منه عليهم حتى يعلموا الفرق بين المعجزة والسحر ويتيقنوا من أن سليمان كان نبيا لهم ولم يك ساحرا ، وأثناء تعليمهما الناس هذا الفرق كانا يبذلان كا ما في وسعهما من النصح حتى لا يكفر الناس بما أكروا أن يؤمنوا به ، فكان الملكان يقولان للناس ما نحن إلا ابتلاء واختبار ، فإياكم والكفر فعاقبته وخيمة ، ومآله جهنم وبئس المصير ...

    ولكن الناس لم يلقوا للنصيحة أذنا صاغية ولا قلوبا واعية فاستخدموا هذا العلم في غير موضعه ومكنوا الشيطان من هدفه من التفتيت بين شقي المجتمع ، بين المرء وزوجه وهذا منه أمر خطير ، حتى إنه لا يقرب ولا يعظم من تلاميذه أحدا إلا هذا الذي يفرق بين المرء وزوجه . . روى مسلم في صحيحه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال " إن الشيطان يضع عرشه على الماء ثم يبعث سراياه في الناس ، فأقربهم عنده منزلة أعظمهم عنده فتنة يجيء أحدهم فيقول : ما تركته حتى فرقت بينه وبين أهله . قال : فيقربه ويدينه ويلتزمه ويقول : نعم أنت " (مسلم ، كتاب صفة المنافقين ، باب تحريش الشيطان وبعثه سراياه لفتنة الناس : 4/2167 رقم 67 ) فهؤلاء كانوا يتعلمون من الملكين ما يفرقون به بين أفراد المجتمع ، ولم يتعلموه من أجل التفرقة بين النبوة والسحر فيكون النفع لهم ، ولكنهم على الضرر قصروه ، وعلى الإضرار وقفوه وهم بسحرهم هذا لا يؤثرون في شيء إلا بما اقتضته حكمة الله تعالى وأذن في وقوعه ، وليس لهم مقابل صنيعهم هذا نصيب من نعيم الآخرة لأنهم بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ، نعمة سخروها في غير موضعها فكانوا ظالمين ، فاستحقوا من الله اللعنة وما ظلمهم الله ولكن أنفسهم كانوا يظلمون".

    وهكذا نرى أن هذا التفسير لا يمت بصلة إلى هذه المرويات المكذوبة ، ولا نسب له من قريب أو بعيد ، بما يتناقله المفسرون في كتبهم . لأن الأمر في الواقع لا يخرج عما قاله الإمام القاسمي في تفسيره ، وهو يدق آخر مسمار في نعش هذه القصة فيقول : " وهذه القصة من اختلاق اليهود وتقولاتهم لم يقل بها القرآن قط ، وإنما ذكرها التلمود كما يعلم من مراجعة " مدارس بيركوت " في الإصحاح الثالث والثلاثين ، وجاراه جهلة القصاص من المسلمين فأخذوها منه " ( محاسن التأويل للقاسمي : 2/211 ــ 213 ).

    منقول من موقع ام القرى

  10. ايادد علق :

    قصه رۈۋ‏عـِھّ جزاكم •اللّـہ̣̥ الف خير

  11. الفقيه عبد الله السعداوي علق :

    بسم الله الرحمان الرحيم قال الله سبحانه وتعالى( الذاريات - الآية 55وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَىٰ تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ )قال الله سبحانه وتعالى( النساء - الآية 47يَا أَيُّهَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ آمِنُوا بِمَا نَزَّلْنَا مُصَدِّقًا لِّمَا مَعَكُم مِّن قَبْلِ أَن نَّطْمِسَ وُجُوهًا فَنَرُدَّهَا عَلَىٰ أَدْبَارِهَا أَوْ نَلْعَنَهُمْ كَمَا لَعَنَّا أَصْحَابَ السَّبْتِ ۚ وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولًا ) للعلم ان الحكم عام ولقد نبه الله سبحانه وتعالى اهل الكتاب وتشمل من اوتو الكتاب من قبلنا وتشملنا ايضا .البعض يقول ان حرف (من )في الايه 9من سورة الجمعه يقول تبعيض والصح هو ليس تبعيض بل ان الله خص يوم الجمعه من دون الايام وحرف من استتخدم في الايه للدلاله الزمنيه يعني كما في استخدامات حرف( من ) معانى حرف الجر ((من ))
    1—التبعيض مثل ((ومن الناس من يقول آمنا )) أى بعض الناس من يقول آمنا
    2--بيان الجنس مثل ((فاجتنبوا الرجس من الأوثان )) اى ابتعدوا عن الرجس فهو نوع من الاوثان وجنس منه .
    3-- ابتداء الغاية المكانية مثل ((سبحان الذى اسرى بعبده ليلا" من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذى باركنا حوله )) أى من بداية المسجد الحرام
    4--ابتداء الغاية الزمانية مثل ((لمسجد أسس على التقوى من أول يوم أحق أن تقوم فيه ))
    أى من بداية الوقت فى أول يوم . قال الله سبحانه وتعالى( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ) 9الجمعه)( فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِن فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )10الجمعه )( الصلاة في يوم الجمعه اكثر من صلاة ملاحضة عندما تصلي صلاة الفجر من يوم الجمعه عليك ان تسعى الى ذكر الله وتترك البيع وان تصلي اكثر من صلاة وعدم ترك صلاة الظهر لانها واجبه وعندما تصلي صلاة المغرب يجوز لك البيع ولشراءوان تنتشر في الارض وعليك ان تذكر الله كثيرا.بسم الله الرحمان الرحيم قال الله سبحانه وتعالى(تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَعْتَدُوهَا ۚ وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ )229البقرة قال الله سبحانه وتعالى(تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ ۚ وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ وَذَٰلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ )13( وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَارًا خَالِدًا فِيهَا وَلَهُ عَذَابٌ مُهِينٌ )14النساء

  12. jojo علق :

    نعلة الله علی كل السحرة وعلی من اتبعهم

  13. الفقيه عبد الله علق :

    قال الله سبحانه وتعالى( وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُم بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنفَعُهُمْ ۚ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ ۚ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنفُسَهُمْ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ )102 البقرة قال الله سبحانه وتعالى(فَلَمَّا أَلْقَوْا قَالَ مُوسَىٰ مَا جِئْتُم بِهِ السِّحْرُ ۖ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ ۖ إِنَّ اللَّهَ لَا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ )81يونس وهو دليل على ان السحر من الفساد .وللعلم ان الملكين هاروت وماروت هم نفسهم ياجوج وماجوج

  14. الفقيه عبد الله علق :

    قال الله سبحانه وتعالى ( حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ بَيْنَ السَّدَّيْنِ وَجَدَ مِن دُونِهِمَا قَوْمًا لَّا يَكَادُونَ يَفْقَهُونَ قَوْلًا (93) قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجًا عَلَىٰ أَن تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا (94) قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا)95 لقد طلبو من النبي ان يجعل بينهم وبين ياجوج وماجوج سد فكان رد النبي في الاية المباركه( قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ)اي ان الله سبحانه وتعالى اعطاني خير كثير فلست بحاجه الى خراجكم ولاكن اعينوني بقوة و مايختاره الله سبحانه وتعالى اعمل به اما السد او الردم فاختار الله له السد بدليل الاية( { فَمَا اسْطَاعُوا أَنْ يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا }97 يعني : أن يصعدوا عليه ؛ لأنه عالٍ ؛ ولأن الظاهر أنه أملس ، فهم لا يستطيعون أن يصعدوا عليه .{ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا } لأنه حديد ممزوج بالنحاس ، فصاروا لا يستطيعون ظهوره لعلوه وملاسته ،، ولم يستطيعوا له نقبًا لصلابته وقوته ، إذًا صار سدًا منيعًا وكفى الله شر هؤلاء المفسدين وهم يأجوج ومأجوج .يفسر البعض ياجوج وماجوج بانهم ياكلون البشر والبعض يفسرهم بتفسير طويل ولحق هو ان ياجوج وماجوج هم نفسهم هاروت وماروت كما في الايات من سورة الكهف يعني القوم لايستطيعون لفض هاروت وماروت فقالو ان ياجوج وماجوج مفسدين في الارض لانهم يعلمون الناس السحر ولسحر نوع من الفساد نهى الله عن العمل به وتعلمه وتعليمه وكما في سورة الانبياء الموتى لايرجعون كما في الايه 95من سورة الانبياء (وهم من كل حدب ينسلون)الحدب هو القبر ياجوج وماجوج يقومون بالسحر فيسحرون اعين الناس فيحسبون انهم يخرجون الهم الموتى ولموتى لايرجعون النبي محمد صلى الله عليه وسلم وعلى جميع الانبياء ولمرسلين فقط يرجع انشاء الله .
    (95) آتُونِي زُبَرَ الْحَدِيدِ ۖ حَتَّىٰ إِذَا سَاوَىٰ بَيْنَ الصَّدَفَيْنِ قَالَ انفُخُوا ۖ حَتَّىٰ إِذَا جَعَلَهُ نَارًا قَالَ آتُونِي أُفْرِغْ عَلَيْهِ قِطْرًا (96) فَمَا اسْطَاعُوا أَن يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا (97) قال الله سبحانه وتعالى { فَمَا اسْطَاعُوا أَنْ يَظْهَرُوهُ وَمَا اسْتَطَاعُوا لَهُ نَقْبًا } ( الكهف: 97) قوله تعالى : { فَمَا اسْطَاعُوا } و { ما استطاعوا } معناهما كما في ،قصة موسى عليه الصلاة والسلام وعلى جميع الانبياء والمرسلين معى العبد الصالح { ما لم تستطع } و { ما لم تسطع } .
    وقوله(آتُونِي أُفْرِغْ عَلَيْهِ قِطْراً)96]، أي نحاساً مذاباً يضاف الى الحديد ، ويختلط به فيزيده صلابة؛ وهي طريقه تزيد الحديد قوة وصلابه وتجعله لايؤكل (لايصدى يعني مايزنجر)وقد استخدمت هذه الطريقة- حديثاً- في تقوية الحديد، فوجد أن إضافة نسبة من النحاس إليه تضاعف مقاومته وصلابته، وكان هذا الذي هدى الله إليه ذا القرنين[]،وقدبين لنا الله سبحانه وتعالى كل شىء في كتابه القرآن العظيم .والسلام على من اتبع الهدى.زورو موقعنا www.alfth.forumarabia.com

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل